لبنان

السياحة في بيروت وأجمل 7 معالم سياحية ننصح بزيارتها

اعتادت بيروت على التواجد ضمن قوائم أفضل الوجهات السياحية في العالم، فلطالما حجزت لنفسها مكاناً ضمن أفضل 10 وجهات سياحية يُفضلها السائحون من مختلف بقاع العالم، ولسنوات كثيرة كانت السياحة في بيروت هي الخيار الأفضل عربيًا حسب تصنيف أفضل المواقع العالمية المُختصة في السياحة والسفر، وذلك بفضل طبيعتها الساحرة وتنوع وسائل الاستمتاع في العاصمة اللبنانية التي تجمع بين الحياة الليلية الصاخبة والاسترخاء وسط طبيعة خلابة، فوسائل السياحة في بيروت متنوعة للغاية، لذا  مهما كانت الطريقة التي تُفضلها لقضاء إجازاتك فلا شك أنك ستجدها متوافرة في قلب لبنان النابض بيروت.

السياحة في بيروت لبنان

يُقال عن بيروت باريس الشرق ويرى أغلب من زارها أنها تستحق هذا اللقب عن جدارة؛ حيث تجمع بيروت بين جمال وجو المدن الساحلية وتاريخ وعراقة المدن التراثية القديمة، فما بين المعالم الدينية والتاريخية التي يقصدها مُحبي التراث من أنحاء العالم، وبين المعالم السياحية الشهيرة مثل صخرة الروشة التي تجذب ملايين السياح سنوياً من محبي المغامرة؛ حجزت السياحة في بيروت مكاناً لعقود ضمن الأنشط في الشرق الأوسط، فحتى في أصعب الأوقات التي مرت على المنطقة كانت بيروت واجهة سياحية هادئة ومستقرة،كما أن جوها المُعتدل والمناسب للإجازات طول العام زاد من قوة جذبها للسياح، لذا دعونا نتعرف فيما يلي من هذا المقال على أبرز المعالم السياحية في بيروت، والأماكن المثالية لقضاء العُطلات.

أماكن السياحة في بيروت

يوجد عدد كبير من أماكن السياحة في بيروت حيث أن العاصمة اللبنانية تعتمد على السياحة كمصدر رئيسي للدخل ويعمل بها عددٍ كبير من السكان، لكن فيما يلي سنُسلط الضوء فقط على أبرز الوجهات السياحية في بيروت التي يُسافر لها الملايين من حول العالم خصيصًا كل عام:

السياحة في بيروت
السياحة في بيروت

شارع الحمرا في بيروت

لابد أنك سمعت يوماً عن هذا الشارع العريق فشارع أو حي الحمرا من أشهر الأماكن السياحية في بيروت والعالم العربي التي عرفناها نحن العرب منذ الصغر في الأفلام والمسلسلات اللبنانية التي أبرزت هذا الشارع الهام الذي يُمكننا وصفه بقلب بيروت، فالبعض يعتبر التجول في شارع الحمرا متعة لا تقل عن زيارة المعالم السياحية الشهيرة في بيروت.

ينبض شارع الحمرا بالحياة في الليل كالنهار بالضبط فهو اختيار مثالي لمحبي الحياة الليلية فلا أحد ينام في الحمرا، المحال والمطاعم تعمل بالليل أكثر من النهار، فالحمرا مكاناً حيوي نشط في جميع الأوقات ذو طابع تاريخي يعود إلى العصور الوسطى، لكنه اكتسب أهميته الكبرى منذ أربعينيات القرن الماضي حيث كان مُلتقى المُفكرين والفنانين.

يضم شارع الحمرا عدد كبير من المقاهي اللبنانية الشعبية والمطاعم، كما يضم العديد من المحال التجارية المحلية والعالمية مما يجعله اختيار رائع لمحبي التسوق، كذلك يكاد لا يخلوا شارع الحمرا من العروض الفنية والأنشطة الترفيهية من غناء ورقص شعبي والعديد من الأجواء الاحتفالية التي يتفاعل معها المارة.

وأخيراً إن كنت ستذهب إلى شارع الحمرا اللبناني لا تنسى أن تستمتع بشكل المباني المميز الذي يعود إلى أكثر من تراث معماري مما يجعل من الحمرا تحفة معمارية تأخذ العين.

خليج زيتونة في بيروت
خليج زيتونة في بيروت
  • خليج زيتونة في بيروت

يُعد خليج زيتونة من أهم أماكن السياحة في بيروت ولبنان بشكلٍ عام، حيث يعكس الحياة الساحلية لبيروت؛ فعلى مرساه ستجد المراكب واليخوت التي يُمكنك استئجار أحدها والذهاب في جولة بحرية مميزة، أو يمكنك قضاء سهرتك في أفخم المطاعم المُطلة على الخليج ورؤية معالم لبنان من زاوية رائعة، كذلك ستجد المقاهي الصغيرة والمطاعم متوسطة الأسعار.

كما يُعد خليج زيتونة مقصد لمحبي ركوب الدرجات من سكان بيروت وزوارها، حيث يُمكنك استئجار دراجة وأخذ جولة بطول الخليج أو المشاركة فيإحدى فاعليات ركوب الدرجات التي يُنظم الكثير منها في خليج زيتونة عادةً، أو حتى يُمكنك التمتع بجولة تسويقية وسط عشرات التوكيلات لأشهر العلامات التجارية العالمية، ومئات المحال لمختلف الأغراض.

كورنيش بيروت
كورنيش بيروت
  • كورنيش بيروت

يُعزز كورنيش بيروت من الحياة الليلية التي تشتهر بها عاصمة لبنان، فالكورنيش المُطل على مياه البحر الأبيض المتوسط يُعد المكان المثالي لمحبي الليل والبحر، كما أنه رائع بالنهار بالطبع حيث ترى بوضوح جبال لبنان بقممها الخضراء وهي مُطلة على البحر وأيضاً أشهر معالم بيروت، وفي الناحية الثانية من  الكورنش ستجد أفخم الفنادق والمطاعم والعديد من المحال التجارية.

ويوجد بكورنيش بيروت ممشى ومكانًا مُخصص لمُحبي الركض، وممر للدرجات، كما يوجد بيه بعض الأماكن للجلوس، ويشتهر الكورنيش بتواجد الرسامين والموسيقيين على طول مساحته؛ حيث يُعتبر مقصد لمختلف الهواة والموهوبين الذين يعرضون موهبتهم على المارة، مما جعل كورنيش بيروت يشتهر بجوه الاحتفالي خصوصًا في الصيف.  

المعالم السياحية في مدينة بيروت

تمتلئ مدينة بيروت بالمعالم السياحية الشهيرة سواء التاريخي منها أو المتعلق بالأنشطة السياحية الممتعة التي يُسافر لها الملايين من كل مكان بالعالم، ومن أبرز معالم بيروت السياحية التي عليك زيارتها بمجرد الوصول إلى العاصمة:

صخرة الروشة في بيروت

تعتبر صخرة الروشة أشهر المعالم السياحية في لبنان ومن أقوى أماكن جذب السياح خصوصاُ مُحبي المغامرة ورياضة القفز، وفي الواقع تنقسم الروشة إلى صخرتين كبيرتين يبلغ طولهما حوالي 70 مترًا، إحداهما أعرض من الأُخرى وهي الأشهر وتأخذ شكل البوابة أو الممر بسبب التجويف الموجود في وسطها، أما الأُخرى تحول مظهرها إلى الشكل المُدبب بسبب عوامل التعرية حيث تقع صخرة الروشة في مياه البحر الأبيض المتوسط بالقرب من شاطئ منطقة الروشة.

قصر سرسق في بيروت

يجذب قصر سرسق محبي التاريخ لما يحتويه من قطع أثرية من عصور مختلفة وقطع فنية فريدة يزيد عددها عن 5000 قطعة مُقسمة داخل غرف القصر الكبيرة والتي تحتوي أيضاً على مجموعة مميزة من المجوهرات والتحف.

ويعود تاريخ بناء قصر سرسق الواقع فوق هضبة حي الأشرفية إلى عام 1912 حيث كان حينها مسكن أحد أبناء العائلات الأرستقراطية في بيروت يُدعى نقولا سرسق، الذي أوصى بوهب القصر بعد وفاته لبلدية مدينة بيروت شرط أن يتم تحويله إلى متحف للفنون الحديثة والمعاصرة، وبالفعل نُفذت وصية السيد نقولا سرسق وتحول قصره إلى أحد أهم المتاحف في لبنان وتم فتحه رسميًا لاستقبال الزوار في عام 1961، فإن كنت مُحب للتاريخ والفنون فلا يجب أن تفوت هذا المزار المميز.

متحف بيروت الوطني

يُعد المتحف الوطني في بيروت من أهم معالم العاصمة اللبنانية وزيارته لا تجذب فقط مُحبي التاريخ والآثار، بل هي رحلة بالزمن تنقلك بين آلاف السنين الماضية، حيث يعرض المتحف أكثر من 100 ألف قطعة أثرية تعود إلى عصور مختلفة، ويوضح أشكال الحياة في العديد من الحضارات والطقوس الدينية لهذه الحضارات، ففي كل قاعة بالمتحف مجموعة مترابطة من القطع الأثرية التي تعكس حقبة زمنية معينة.

السياحة في بيروت الآن

يتساءل العديد من السياح عن وضع السياحة في بيروت الآن متخوفين مما تنقله الأخبار من أوضاع مؤسفة تمر بها العاصمة اللبنانية مُنذ كارثة انفجار مرفأ بيروت في أغسطس 2020، الذي تبعه تظاهرات في كل مكان في بيروت ومن ثم أزمة وقود لازالت تمر بها المدينة حتى الآن، لكن مع كل ذلك يؤكد المسؤولين عن السياحة في كل تصريح صحفي أو بيان صادر عن الجهات المختصة بأن الوضع مستقر وبيروت لا تزال آمنة، ويراهن الشعب اللبناني على النشاط السياحي لتحسين الوضع الاقتصادي الذي تمر به لبنان.

كما أن السياحة في بيروت الآن أصبحت من أرخص الواجهات السياحية المميزة في الشرق الأوسط، وبشكلٍ عام الشعب اللبناني يعتبر السياحة شريانًا لاقتصادهم ويبذلون قصارى جهدهم لعودة السياحة إلى انتعاشها المُعتاد، لذا لا داعي للقلق من السفر والتمتع بواحدة من أجمل الوجهات السياحية في العالم.

السابق
أهم 7معالم الرياض التاريخية في الرياض
التالي
معلومات وأسعار سكاي دايف دبي